عجوز تقاضي شركة ابل بتعويض مليون دولار عقب تهشم انفها


عجوز متقدمة بالسن ترفع دعوى قضائية ضد شركة “ابل” تطالب فيها عملاقة التكنولوجيا بتعويضات قيمتها مليون دولار بعد ان تهشم انفها في باب احد متاجر الشركة.
متجر ابل - إنتبهوا زجاج أمامكم
متجر ابل - إنتبهوا زجاج أمامكم
وتعود تفاصيل الحادثة الى الثالث عشر من شهر ديسمبر من العام المنصرم حين توجهت سيدة عجوز تدعى ايفلين بيسويل (83 عاما) من لونج ايلاند في امريكا، الى متجر “ابل” في منطقة سكناها لتعيد جهاز هاتف ايفون.
وبعد ان فرغت من مهمتها في المتجر وهمت بالخروج اصطدمت بالباب الزجاجي الذي ظنت انه غير قائم أصلا، واعتقدت ان الباب مشرع ففوجئت بزجاج سميك يهشم انفها من قوة الاصطدام.
وقالت السيدة العجوز انها ليست عمياء ولكنها لم تلاحظ ان الباب مغلق فهو زجاجي شفاف يبدو انه مفتوح. وأضافت انا اعاني كغيري في هذا الجيل من ضعف في الرؤية، ولكني لا زلت اقود سيارتي ولست كفيفة، ولكن الباب بدا لي مفتوحا وهذا هو سبب اصطدامي به.
ونقلت السيدة العجوز عقب الحادث الى المستشفى وتبين انها تعاني من كسر في انفها جراء الاصطدام وهذا ما دفعها الى التقدم بدعوى قضائية ضد شركة “ابل” باعتبارها المسئولة عما تعرضت له السيدة العجوز.
وقال المحامي الموكل بالدفاع عن المصابة في حديث للصحافة الامريكية: “شركة ابل تسعى لتكون متطورة لدرجة انها اهملت متطلبات الهندسة المعمارية الخطيرة للزبائن المسنين الذين يعانون من ضعف البصر”.
وأضاف المحامي انه كان ينبغي على شركة “ابل” ان تعلق يافطات تشير الى ان الباب مغلق كي لا تصطدم موكلته بالزجاج الشفاف السميك ويهشم انفها.
ووصف المحامي هذه الحادثة على انها نتيجة للفوارق بين الأجيال، ففي حيت تسعى “ابل” لإرضاء ذوق الشباب الصغار، فإن الزبائن من الفئات العمرية الأكبر يعانون دون ان تنتبه اليهم الشركة والى احتياجاتهم، وما تعرضت له  موكلته ليس سوى نتيجة مباشرة لهذا النهج غير السليم في اهتمامات “ابل”.
يذكر ان العجوز المصابة ذكرت في دعواها المقدمة للمحكمة ان متاجر “ابل” ليست ودودة تجاه زبائنها من الجيل المتقدم بالسن ممن يعانون من بعض المشاكل البصرية. وقالت أيضاً: “تحاول ابل ان تستحوذ على اعجاب الشبان الصغار الذين يعتبرون جمهور التكنولوجيا الحديثة بينما تهمل قطاعا واسعا من المواطنين ممن تقدم بهم العمر”.

No comments:

Post a Comment